جامعة دبي تحتفل بتكريم الفائزين في مسابقة التكنولوجيا الخضراء

استضافت جامعة دبي بمقرها في المدينة الأكاديمية حفلا لتكريم الفائزين في مسابقة التكنولوجيا الخضراء بمشاركة شركة هواوي وبالتعاون مع الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات في دولة الإمارات.
حضر الحفل الدكتور عيسى البستكي رئيس جامعة دبي والدكتور حسين الأحمد نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية والدكتور واثق منصور عميد كلية الهندسة وتقنية المعلومات في جامعة دبي وممثلي الهيئة العامة لتنظيم قطاع الاتصالات وشركة هواوي والفائزين.


وأكد الدكتور البستكي خلال كلمته التي رحب خلالها بالحضور، أن دولة الإمارات تعتبر واحدة من أبرز دول العالم التي تبذل كل المساعي من أجل نشر الطاقة النظيفة على مستوى العالم، وأن ذلك يعود إلى الرؤى الواعدة واستراتيجية الدولة واستثماراتها في مجالات الطاقة المتجددة، وأهمها، الهيدروجين الأخضر، لتصبح نموذجا عربيا مشرفا يمتلك رؤية واعدة للطاقة النظيفة.


كما أكد اهتمام جامعة دبي بالبيئة وبمواجهة التحديات المناخية، وأن الجامعة تستمد 100% من الطاقة التي تحتاجها من الطاقة الشمسية، وهذا يعني أن البصمة الكربونية للجامعة أصبحت صفرا، وأن الجامعة ستغطي خلال 5 سنوات فقط تكلفة مشروع الطاقة الشمسية والتحول نحو الطاقة النظيفة ذو الجدوى الاقتصادية والبيئية، لتبدأ في حصد الإيرادات بحلول 2025، حيث توفر مليون و200 ألف درهم سنويا.


ومن جهته قال الدكتور واثق منصور عميد كلية الهندسة وتقنية المعلومات إن المسابقة استهدفت نشر التكنولوجيا وتعزيز الابتكار في الطاقة المتجددة وخاصة الطاقة الشمسية وأنه يمكن للمواهب الرقمية المساهمة في تصميم وتشغيل ألواح شمسية أكثر كفاءة، وتحسين توزيع الطاقة، وتطوير شبكات ذكية تدمج مصادر متجددة مختلفة بشكل فعال، كما استهدفت تطوير تقنيات خضراء لأن هناك حاجة متزايدة لتقنيات خضراء في مجالات مثل توفير المياه، وإدارة النفايات، ومكافحة التلوث، ويمكن للمواهب الرقمية أن تبتكر في هذه القطاعات، وتوفير حلول مصممة خصيصًا لمواجهة التحديات البيئية والمناخية المحددة للمنطقة، كما يمكن للمواهب الرقمية أن تلعب دورًا مهمًا في تطوير تقنيات لتوفير المياه، وأنظمة الري الفعالة، وتقنيات التحلية المتقدمة، وفي تطوير ممارسات السياحة المستدامة، باستخدام التكنولوجيا لتقليل الأثر البيئي مع تعزيز تجارب الزوار من خلال الواقع الافتراضي، والتخصيص الذي يقوده الذكاء الاصطناعي، وحلول النقل المستدامة
وأضاف أن المسابقة تساهم في تشجيع الشركات الناشئة وأنظمة الابتكار ودعم الشركات الناشئة التي تركز على التقنيات المستدامة والابتكارات الرقمية بما يؤدي إلى حلول رائدة.

Leave a Comment