عرض “علوم البلاستيك” يعزز وعي الأطفال بإعادة التدوير

تفاعل الأطفال وذويهم مع العرض الكوميدي السحري “علوم البلاستيك” ومع شخصياته المضحكة بأزيائهم الملونة، السيد بلاستيك، والآنسة بوليستر، والبروفيسور بوليميرو، الذين أجروا تجاربهم العلمية، وأنتجوا مواد مفيدة من خلال إعادة تدوير البلاستيك.

الطابع العلمي الترفيهي الذي يجمع بين السحر والكوميديا، أثار حماسة الأطفال الذين صفقوا بحرارة وعلت ضحكاتهم وصرخاتهم، تجاوباً مع مشاهد العرض الممتع، الذي بدأ بالسيد بلاستيك يخاطب الأطفال ويعرفهم على شخصيات العرض؛ البروفيسور بوليميرو الذي يريد تعريف العالم على اختراعه الجديد، والمديرة الآنسة بوليستر التي تشرف على الاختراعات.

وأثارت الخدع البصرية لمشاهد الخدع البصرية التي تحررت من قواعد الفيزياء دهشة الأطفال الذين لم يصدقوا أعينهم، وتابعوا بترقب أعداد الأكواب والعلب البلاستيكية اللازمة لصناعة منتج مفيد، فكم عدد الأكواب التي نحتاجها لصناعة فريزبي؟ أو قميص؟ أو بطانية؟ ليختتم العمل بعرض ضوئي لأشكال الهولوغرام والليزر.

ويأتي العرض إيماناً بفاعلية التعليم عن طريق الترفيه التفاعلي ودوره في ترسيخ المعلومات في أذهان الأطفال، حيث تستضيف الدورة الـ41 من معرض الشارقة الدولي للكتاب عرض “علوم البلاستيك” (Scienza della Plastica)، للفرقة الإيطالية “ماجيك ستوديو”، في المسرح الخارجي.

Leave a Comment